الصفحة الرئيسة البريد الإلكتروني البحث
الشيعة والدولة ( الجزء الثاني )الشيعة والدولة ( الجزء الأول )الإمام الخميني من الثورة إلى الدولةالعمل الرسالي وتحديات الراهنمحمد حسين بزي وقع روايته " شمس "توقيع كتاب الماضي والحاضرتوقيع رواية شمستوقيع المجموعة الشعرية قدس اليمندار الأمير في معرض بيروتتوقيع كتاب قراءة نفسية في واقعة الطفدار الأمير في معرض الكويتمشاكل الأسرة بين الشرع والعرفالماضي والحاضرالفلسفة الاجتماعية وأصل السّياسةتاريخ ومعرفة الأديان الجزء الثانيالشاعرة جميلة حمود تصدر دمع الزنابقبيان صادر حول تزوير كتب شريعتي" بين الشاه والفقيه "محمد حسين بزي أصدر روايته " شمس "باسلة زعيتر وقعت " أحلام موجوعة "صدر حديثاً / قراءة نفسية في واقعة الطفصدر حديثاً / ديوان جبر مانولياصدر حديثاً / فأشارت إليهصدر حديثاً / رقص على مقامات المطرتكريم وحفل توقيع حاشد للسفير علي عجميحفل توقيع أحلام موجوعةتوقيع ديوان حقول الجسدباسلة زعيتر تُصدر باكورة أعمالهاالسفير علي عجمي يُصدر حقول الجسدصدر حديثاً عن دار الأمير كتاب عين الانتصارجديد دار الأمير : مختصر كتاب الحج للدكتور علي شريعتيصدر حديثاً كتاب دم ابيضاصدارات مركز الحضارة لتنمية الفكر الإسلامي
الصفحة الرئيسة اّخر الإصدارات أكثر الكتب قراءة أخبار ومعارض تواصل معنا أرسل لصديق

جديد الموقع

الشيعة والدولة ( الجزء الثاني )الشيعة والدولة ( الجزء الأول )الإمام الخميني من الثورة إلى الدولةالعمل الرسالي وتحديات الراهنمحمد حسين بزي وقع روايته " شمس "توقيع كتاب الماضي والحاضرتوقيع رواية شمستوقيع المجموعة الشعرية قدس اليمندار الأمير في معرض بيروتتوقيع كتاب قراءة نفسية في واقعة الطفدار الأمير في معرض الكويتمشاكل الأسرة بين الشرع والعرفالماضي والحاضرالفلسفة الاجتماعية وأصل السّياسةتاريخ ومعرفة الأديان الجزء الثانيالشاعرة جميلة حمود تصدر دمع الزنابقبيان صادر حول تزوير كتب شريعتي" بين الشاه والفقيه "محمد حسين بزي أصدر روايته " شمس "باسلة زعيتر وقعت " أحلام موجوعة "صدر حديثاً / قراءة نفسية في واقعة الطفصدر حديثاً / ديوان جبر مانولياصدر حديثاً / فأشارت إليهصدر حديثاً / رقص على مقامات المطرتكريم وحفل توقيع حاشد للسفير علي عجميحفل توقيع أحلام موجوعةتوقيع ديوان حقول الجسدباسلة زعيتر تُصدر باكورة أعمالهاالسفير علي عجمي يُصدر حقول الجسدصدر حديثاً عن دار الأمير كتاب عين الانتصارجديد دار الأمير : مختصر كتاب الحج للدكتور علي شريعتيصدر حديثاً كتاب دم ابيضاصدارات مركز الحضارة لتنمية الفكر الإسلامي

أقسام الكتب

مصاحف شريفة
سلسلة آثار علي شريعتي
فكر معاصر
فلسفة وتصوف وعرفان
تاريخ
سياسة
أديان وعقائد
أدب وشعر
ثقافة المقاومة
ثقافة عامة
كتب توزعها الدار

الصفحات المستقلة

نبذة عن الدار
عنوان الدار
دار الأمير وحرب تموز 2006
About Dar Al Amir
Contact Us
شهادات تقدير
مجلة شريعتي
مواقع صديقة
هيئة بنت جبيل
اصدارات مركز الحضارة

تصنيفات المقالات

عملاء حرب تموز
ريشة روح
قضايا الشعر والأدب
شعراء وقصائد
أقلام مُقَاوِمَة
التنوير وأعلامه
قضايا معرفية
قضايا فلسفية
قضايا معاصرة
الحكمة العملية
في فكر علي شريعتي
في فكر عبد الوهاب المسيري
حرب تموز 2006
حرب تموز بأقلام اسرائيلية
English articles

الزوار

7246117

الكتب

278

القائمة البريدية

 

مطويات صوفية (4) صوم الوصال

((ريشة روح))

تصغير الخط تكبير الخط

مطويات صوفية (4)

صوم الوصال

بقلم: محمد حسين بزي

إلى القلب العامر بنور الحقيقة المحمدية، إلى الحبيب بنده يوسف

 

horse_300

 

عندما يطرز العشق شفاه القمر؛ تبدأ رحلة القُبل الأرجوانية.

مسكين ذلك السالك، ما زال يطير وفي منقاره قفص..!

في ذلك المساء كانت تركض كلّ الجياد، إلا جواداً واحداً بقيّ يصهل في مكانه الموقوف منذ أول لقاء.

كانت أمه مهرة عربية أصيلة؛ لوحتها شمس مكة بنار بيتها الحرام..

وكانت ذات بهاء خاص، تشد على الرياح إذا ما انحسر لونها وقطم..

وكانت تستعير لون الحكمة المصفوف في الصدور دون السطور؛ وتصبغ به الوقت والخبز إذا ما انعدمت الرؤية إلا عن وجه المحبوب.

وما أن تلوح بارقة غيث حتى تدلف من اللون السماوي لتجمع براحتيها كل المطر؛ لساعة ظمأ وشدة وصلاة.

تلك الشهباء كانت نادرة الفِطام والقمح والمناجاة، وغامرة الحب لآخر قطرة مترشحة من أناملها القمحية.

لله درّ تلك الأم ما أشرفها حرماً وقمحاً وبنفسج..!

وما أعلاها صبراً وحناناً لا ينفطر عن أصله الذي لا زال بكراً..

وما أمضاها سناناً أخرساً إذا ما جدّ النزال في ساح قدس محبوبها.

فهل تراها (هي) من وقف ذلك الجواد في نذورات العشق..؟

أمْ اتخذت منه صوماً لوصال المحبوب..؟

ما أشرف صومها لو كان وصلاً.

عادة ما تموت الأمهات عاشقات..

وغالباً ما يعرجن إذا ما تضوّرن لقمح المحبوب..

فهل سنابل عليّ قد طاولت حتى القمر..؟!

ورسمت شفافه بورد فاطمة الموزع في جنّة حقله لتستقيم علاقة الأرض بالسماء..؟

كلُّ القُبل أرجوانية الآن..

وكلُّ الجهات قمر..

والجواد نذرٌ أوقفه العشق بوقفيّة أمه..

إذ لا نور إلاّ عليّ، ولا جنّة إلا فاطمة.. ولا بينهما إلا هُما؛ محمد .

 الآراء الواردة في هذه الصفحة تعبر عن آراء أصحابها فقط؛ ولا تعبر بالضرورة عن رأي دار الأمير للثقافة والعلوم.

23-08-2010 الساعة 09:51 عدد القرآت 3572    

الإسم
البريد
عنوان التعليق
التعليق
رمز التأكيد

تعليقات القراء 5 تعليق / تعليقات

أسماء لطفي: روعة مقرونة بالوفاء

24-09-2010 | 20-16د

هكذا عندما أقرأ لك ,, تنتابني النزعة الروحية التي ما فتئت تفارقني مذ بدايات وجودي
فتتلقف الروح الكلمات كونها لمِن عرفتهم فطرتي وشهِدت لهم بالولاية

خالص تقديري

اسماعيل الصياح / العراق: نص باذخ بكل الوان الجمال

01-09-2010 | 10-00د

الشاعر الكبير

محمد حسين بزي
أنني الان اقف أمام نص باذخ بكل الوان الجمال
وانزياحات لغوية ساحرة مكتنزة باروع التصاوير المدهشة
بإي ريشة تعزف!!
بإي حبر تنسج هذه الفيسيفساء!!
مذهل انت ايها الموالي
تقبل مروري البسيط

تقديري الفائق

نادية الملاح: كتاباتك لها وقعها الخاص

01-09-2010 | 09-59د

الأخ الكاتب
محمد حسين بزي

كتاباتك لها وقعها الخاص
لأنها خلاصة فكرٍ مميز
وشعورٍ خالص


لك التحايا أعذبها

هدى محمد: بوركت مشاعرك

24-08-2010 | 04-26د

الكونُ ـ الآن ـ أنوارٌ

نسل الكون منها

ازدهر الكون بالزّهراء

وعلا كلّ شيءٍ بعلي

نوران اشتقّا من نور محمّد

واشتقّ منهما الوجود

*

بوركت مشاعرك أيّها الكريم محمّد حسين بزّي

و قمر ودّ لكَ وقرية من الياسمين

نغم أحمد / شاعرة - سوريا: بين حروفك ديمة عذبة متوهجة

23-08-2010 | 11-09د

الأستاذ الشاعر محمد حسين بزي البلاغة فن من فنون القول وإني لأكبر من أعماق قلبي بلاغتك
فإنني رأيت هنا بين حروفك ديمة عذبة متوهجة بنور الإيمان والحق

بوركت وبورك حسّك وفكرك وعلمك

كل عام وأنت بألف خير

جميع الحقوق محفوظة لدار الأمير © 2008