الصفحة الرئيسة البريد الإلكتروني البحث
الهبوط الآمن في صحراء شريعتيعلي شريعتي/ العرفان الثوريهبوط في الصحراء مع محمد حسين بزيهوية الشعر الصّوفيالمقدس السيد محمد علي فضل الله وحديث الروحعبد المجيد زراقط في بحور السرد العربيقراءة في كتاب التغيير والإصلاحبرحيل الحاجة سامية شعيب«إحكي يا شهرزاد» اهتمام بشؤون المرأة المعاصرةالنموذج وأثره في صناعة الوعيتبادل الدلالة بين حياة الشاعر وحياة شخوصهالشيعة والدولة ( الجزء الثاني )الشيعة والدولة ( الجزء الأول )الإمام الخميني من الثورة إلى الدولةالعمل الرسالي وتحديات الراهنحريق في مخازن دار الأميردار الأمير تنعى السيد خسرو شاهيإعلان هامصدر حديثاً ديوان وطن وغربةعبد النبي بزي يصدر ديوانه أصحاب الكساءتوزيع كتاب هبوط في الصحراء في لبنانإطلاق كتاب هبوط في الصحراءصدور هبوط في الصحراءمتحدِّثاً عن هوية الشعر الصوفينعي العلامة السيّد محمد علي فضل اللهندوة أدبية مميزة وحفل توقيعاحكي يا شهرزاد في العباسيةفي السرد العربي .. شعريّة وقضاياحوار مفتوح مع د. يوسف زيدانمعرض مسقط للكتاب 2019متواليات تراثيةمتواليات صوفيةالتصوف وفصوص النصوص الصوفيةدار الأمير تنعى د. بوران شريعت رضويالعرس الثاني لـ شهرزاد في النبطيةصدر حديثاً كتاب " حصاد لم يكتمل "جديد الشاعر عادل الصويريدرية فرحات تُصدر مجموعتها القصصيةتالا - قصةسِنْدِبادِيَّات الأرز والنّخِيلندوة حاشدة حول رواية شمسندوة وحفل توقيع رواية " شمس "خنجر حمية وقّع الماضي والحاضرمحمد حسين بزي وقع روايته " شمس "توقيع رواية شمستوقيع المجموعة الشعرية قدس اليمندار الأمير في معرض بيروتتوقيع كتاب قراءة نفسية في واقعة الطفدار الأمير في معرض الكويتمشاكل الأسرة بين الشرع والعرفالماضي والحاضرالفلسفة الاجتماعية وأصل السّياسةتاريخ ومعرفة الأديان الجزء الثانيالشاعرة جميلة حمود تصدر دمع الزنابقبيان صادر حول تزوير كتب شريعتي" بين الشاه والفقيه "محمد حسين بزي أصدر روايته " شمس "باسلة زعيتر وقعت " أحلام موجوعة "صدر حديثاً / قراءة نفسية في واقعة الطفصدر حديثاً / ديوان جبر مانولياصدر حديثاً / فأشارت إليهصدر حديثاً / رقص على مقامات المطرتكريم وحفل توقيع حاشد للسفير علي عجميحفل توقيع أحلام موجوعةتوقيع ديوان حقول الجسدباسلة زعيتر تُصدر باكورة أعمالهاالسفير علي عجمي يُصدر حقول الجسدصدر حديثاً عن دار الأمير كتاب عين الانتصارجديد دار الأمير : مختصر كتاب الحج للدكتور علي شريعتيصدر حديثاً كتاب دم ابيضاصدارات مركز الحضارة لتنمية الفكر الإسلامي
الصفحة الرئيسة اّخر الإصدارات أكثر الكتب قراءة أخبار ومعارض تواصل معنا أرسل لصديق

جديد الموقع

الهبوط الآمن في صحراء شريعتيعلي شريعتي/ العرفان الثوريهبوط في الصحراء مع محمد حسين بزيهوية الشعر الصّوفيالمقدس السيد محمد علي فضل الله وحديث الروحعبد المجيد زراقط في بحور السرد العربيقراءة في كتاب التغيير والإصلاحبرحيل الحاجة سامية شعيب«إحكي يا شهرزاد» اهتمام بشؤون المرأة المعاصرةالنموذج وأثره في صناعة الوعيتبادل الدلالة بين حياة الشاعر وحياة شخوصهالشيعة والدولة ( الجزء الثاني )الشيعة والدولة ( الجزء الأول )الإمام الخميني من الثورة إلى الدولةالعمل الرسالي وتحديات الراهنحريق في مخازن دار الأميردار الأمير تنعى السيد خسرو شاهيإعلان هامصدر حديثاً ديوان وطن وغربةعبد النبي بزي يصدر ديوانه أصحاب الكساءتوزيع كتاب هبوط في الصحراء في لبنانإطلاق كتاب هبوط في الصحراءصدور هبوط في الصحراءمتحدِّثاً عن هوية الشعر الصوفينعي العلامة السيّد محمد علي فضل اللهندوة أدبية مميزة وحفل توقيعاحكي يا شهرزاد في العباسيةفي السرد العربي .. شعريّة وقضاياحوار مفتوح مع د. يوسف زيدانمعرض مسقط للكتاب 2019متواليات تراثيةمتواليات صوفيةالتصوف وفصوص النصوص الصوفيةدار الأمير تنعى د. بوران شريعت رضويالعرس الثاني لـ شهرزاد في النبطيةصدر حديثاً كتاب " حصاد لم يكتمل "جديد الشاعر عادل الصويريدرية فرحات تُصدر مجموعتها القصصيةتالا - قصةسِنْدِبادِيَّات الأرز والنّخِيلندوة حاشدة حول رواية شمسندوة وحفل توقيع رواية " شمس "خنجر حمية وقّع الماضي والحاضرمحمد حسين بزي وقع روايته " شمس "توقيع رواية شمستوقيع المجموعة الشعرية قدس اليمندار الأمير في معرض بيروتتوقيع كتاب قراءة نفسية في واقعة الطفدار الأمير في معرض الكويتمشاكل الأسرة بين الشرع والعرفالماضي والحاضرالفلسفة الاجتماعية وأصل السّياسةتاريخ ومعرفة الأديان الجزء الثانيالشاعرة جميلة حمود تصدر دمع الزنابقبيان صادر حول تزوير كتب شريعتي" بين الشاه والفقيه "محمد حسين بزي أصدر روايته " شمس "باسلة زعيتر وقعت " أحلام موجوعة "صدر حديثاً / قراءة نفسية في واقعة الطفصدر حديثاً / ديوان جبر مانولياصدر حديثاً / فأشارت إليهصدر حديثاً / رقص على مقامات المطرتكريم وحفل توقيع حاشد للسفير علي عجميحفل توقيع أحلام موجوعةتوقيع ديوان حقول الجسدباسلة زعيتر تُصدر باكورة أعمالهاالسفير علي عجمي يُصدر حقول الجسدصدر حديثاً عن دار الأمير كتاب عين الانتصارجديد دار الأمير : مختصر كتاب الحج للدكتور علي شريعتيصدر حديثاً كتاب دم ابيضاصدارات مركز الحضارة لتنمية الفكر الإسلامي

أقسام الكتب

مصاحف شريفة
سلسلة آثار علي شريعتي
فكر معاصر
فلسفة وتصوف وعرفان
تاريخ
سياسة
أديان وعقائد
أدب وشعر
ثقافة المقاومة
ثقافة عامة
كتب توزعها الدار

الصفحات المستقلة

نبذة عن الدار
عنوان الدار
دار الأمير وحرب تموز 2006
About Dar Al Amir
Contact Us
شهادات تقدير
مجلة شريعتي
مواقع صديقة
هيئة بنت جبيل
اصدارات مركز الحضارة

تصنيفات المقالات

عملاء حرب تموز
ريشة روح
قضايا الشعر والأدب
شعراء وقصائد
أقلام مُقَاوِمَة
التنوير وأعلامه
قضايا معرفية
قضايا فلسفية
قضايا معاصرة
الحكمة العملية
في فكر علي شريعتي
في فكر عبد الوهاب المسيري
حرب تموز 2006
حرب تموز بأقلام اسرائيلية
English articles

الزوار

11327230

الكتب

279

القائمة البريدية

 

عُذْراً فلسطين .. نحن خونة

((قضايا معاصرة))

تصغير الخط تكبير الخط

عُذْراً فلسطين .. نحن خونة

إيمان شمس الدين *

imanshamseddinعذراً فلسطين فقد بتنا نعيش الجبر التاريخي الذي فرضته علينا أنظمة النفط ، تركنا كراماتنا في ردهة من التاريخ ودثرناها بثوب الذل.

وتحت عباءة المشيخات التي زخرفها هلال وكتبت عليها "الذبح حلال"، مُبيحة أكل أجسادكم بأموال النفط، ولأننا مذهبيون وقبليون حد النخاع وجدنا أنكم لابد أن تموتوا بيد الصهاينة ابناء عمومتنا.

فأنتم فلسطينيون لا محل لكم من الاعراب في حسابات أنظمتنا وعقلياتنا التي تفتقت ذكاءاً، فطلبت النجدة من الصهاينة للقضاء على حماس الإخوانية، فنحن في الخليج نخشى على بطوننا وعلى جيوبنا من محاولات الاخوان المسلمين التي روج لها الاعلام في قلب أنظمتنا، التي ترمي لنا الفتات لنعيش على هامش التاريخ نأكل ونشرب وننام في مشهد بهائمي قل نظيره.

وإن تفتقت ذهنية أحدنا ذكاءاً فجل ما يمكن أن يفعله لأجلكم هو حفنة من المال يتبرع بها مُتَمَننا لدعمكم في غزة ، وكأن الدماء التي تسيل في أرضكم لأجل كرامتنا أقل من مالهم الملوث بالذل.

عذراً فلسطين فأنتم تذبحون كالأضاحي في العيد، ونحن نكتفي بقليل الدمع، ثم نحزم حقائبنا للسفر إلى ربوع أوروبا ، فدرجة حرارة الجو في خليجنا مرتفعة ونحن لا نحتمل، سنتابعكم عبر التلفاز وانتم تقتلون بصليات الصواريخ تقع على رؤوسكم وتذوقون حرها وتدفنون أحياء تحت أنقاض بيوتكم، ونسجل موقفا أممياً خلف التلفاز من خلال الدموع .. لا بل سنقول " حرام مساكين ". ثم نكمل سياحتنا في ربوع الغرب الذي يدك رؤوسكم بصواريخه.

عذراً فلسطين، نحن منشغلون جدا بالمقاهي الأمريكية نتابع منها أحداث غزة، نرشف قهوة ستار بوكس اللذيذة، ونضع من المقهى صوراً لأجساد الأطفال ونكتب تعليقاً عليها في مواقع التواصل الاجتماعي: "هذا ما فعلته آلة الحرب الصهيونية بأهلنا في فلسطين"، ثم ندفع ثمن القهوة الذي به ينفق على تسليح الجيش الصهيوني بالعتاد والأسلحة التي يُقتَل بها هؤلاء الأطفال.

عذراً فلسطين، فنحن في الخليج منشغلون بالجهاد في العراق وسوريا، نهجر مسيحييها ونقتل شيعتها ونطرد سنتها الذين يخالفوننا الرأي لنقيم دولة الخلافة، ثم ندعوكم لترك فلسطين للصهاينة وللاقامة في دولة الخلافة الاسلامية، دون حاجة لقتال اليهود ومنازعتهم في ظل خلافة الدولة الاسلامية التي قامت على أنقاض أجساد البشر.

عذراً فلسطين فشبابنا في الخليج تفتح له الطرق والسبل للجهاد في سوريا والعراق فقط، فهم أدوات حرب أنظمتنا بالوكالة عن الصهاينة في أراضي الحضارات سوريا والعراق، فشبابنا يجاهد هناك ليهزم محور المقاومة الذي دعمكم بالمال والسلاح كي تحاربون الصهاينة الذين تقاتل انظمتنا بالوكالة عنهم بشبابنا هناك. أما الطريق إلى فلسطين فهو مقفل للتعديلات من قبل أنظمتنا التي أقامت تحويلة الاتجاه من فلسطين إلى سوريا والعراق.

فلا جهاد في أرضكم كما أعلنها البغدادي خليفة المسلمين.

عذراً فلسطين نحن لأننا أجرنا عقولنا لفقهاء السلطة فنحن لا نستطيع التظاهر لأجلك كونه مخالفا للشرع ومسببا للهرج والمرج ومخل بالنظام، أما في بلاد الكفرة فلقد خرجوا عن بكرة أبيهم ضد أنظمتهم منددين بالكيان الصهيوني، وناصرين لك.
 
 أما نظامك وأمنك فلا بأس ليذهب إلى جحيم القنابل والصواريخ وستقوم أنظمتنا بإعادة إعمار غزتكم التي دمرتها الآلة الصهيونية .

عذراً فلسطين فلقد جاء فريق الغوث الطبي من خليجنا لا ليسعف جرحاك، بل ليتجسس علي مقاومتك الشريفة، بينما الطبيب النرويجي من بلاد الكفر جاء ليواسي بوجوده وكل ما يملك تلك الجراح ويضمدها بقلبه وروحه ووجدانه غير آبه بآلة الموت الصهيونية.

عذراً فلسطين فغزة هاشم كشفت عوراتنا، وأسقطت أقنعتنا، وعرت كل شعاراتنا الدينية، وأراقت ماء وجوه فقهاء السلطة والناتو، وهشاشة شعوب غرقت بإنيتها حد الإسفاف، بل وصل حال البعض بالتشفي بكم والشماته.

غزة هاشم أسقطت كل مناهجنا التعليمية ورفلتها في مزبلة التاريخ، وشيدت على أنقاضها وجثث أطفالها ودموع ثكلاها مدرسة جديدة في العزة والكرامة والأنفة والشرف، مدرسة تقدم لك منهجا كيف تموت قاهراً على أن تحيا مقهورا.

فضميني إليك لأكون في مدرستك فلسطين.

* إيمان شمس الدين : كاتبة وباحثة

 الآراء الواردة في هذه الصفحة تعبر عن آراء أصحابها فقط؛ ولا تعبر بالضرورة عن رأي دار الأمير للثقافة والعلوم.

04-08-2014 الساعة 11:33 عدد القرآت 2051    

مواضيع ذات صلة
قراءة في كتاب التغيير والإصلاح 2قراءة في كتاب التغيير والإصلاحالنموذج وأثره في صناعة الوعيالشيعة والدولة ( الجزء الأول )الإمام الخميني من الثورة إلى الدولة
الإسم
البريد
عنوان التعليق
التعليق
رمز التأكيد


جميع الحقوق محفوظة لدار الأمير © 2008